أرقام خالية حققتها تركيا بفضل قطيعتها لنظام الفوائد “الربا”

حققت الإدارة الاقتصادية في تركيا نجاحا كبيرا فيما يتعلق بنفقات الفوائد على مدار 14 عاما لتبقي على مبلغ ضخم قدر بـ 1.9 تريليون ليرة في خزينة الدولة؛ إذ يمكن استغلال هذه الأموال في بناء 33 نسخة من قناة إسطنبول المائية، 50 نسخة من المطار الثالث في إسطنبول، 99 نسخة من خط مترو مرمراي.

ولقد حققت تركيا على مدار الـ 15 عاما الماضية العديد من النجاحات من خلال تحولات كانت بمثابة ثورة اقتصادية؛ إذ سددت دينها إلى صندوق النقد الدولي الذي كانت مدينة له عام مدار 52 عاما، بل وتحولت إلى دولة مقرضة له، كما خفضت نسبة الأموال المدفوعة للفوائد خلال 14 عاما لتكون 2% من الدخل القومي بعدما كانت تشكل 14% منه. وبفضل هذا النجاح الذي بلغت نسبته 12%، سددت الحكومة نفقات فوائد بقيمة 701.3 مليار ليرة بدلا من 2.6 تريليون ليرة، ليجري تحويل المبلغ المتبقي وهو 1.9 تريليون ليرة إلى خزينة الدولة لضخه في الميزانية وتنفيذ المشاريع العملاقة.

كما نفذت تركيا مبادرات كبيرة خلال السنوات الخمس عشرة الأخيرة، لتواصل سيرها في طريق إضافة قوة إلى قوتها، هذا فضلا عن أن المشاريع التي تنفذ تبرهن على أنها تدار من جانب إدارة سياسية قوية، وهو ما أضاف دفعة إيجابية في العديد من المجالات مثل خفض نفقات الفوائد وإنهاء قرض صندوق النقد الدولي وارتفاع نصيب الفرد من الدخل القومي والتطور الهائل في ميزان التجارة الخارجية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

للمتابعة الى الموقع الرجاء ايقاف مانع الاعلانات