الرئيسية

المُدرعات التُركية تتفوق على نظيراتها في إختبارات الجيش السُلفاكي

حيث تفوقت المدرعة ” التنين يالتشين “و”كوبرا 2 ” في الإختبارات التي جرت على 10 مركبات مدرعة من بلدان مختلفة من بينها تركيا وألمانيا وفرنسا وكندا وسويسرا وجمهورية التشيك والإمارات العربية المتحدة وسلوفاكيا

تفوقت المدرعة القتالية التركية “التنين يالتشين” و “كوبرا2” في التجارب واختبارات القوّات البرية السُلفاكية بنجاح كبير.

وأجريت اختبارات وتقييمات على 10 أنواع من المدرّعات بمناسبة يوم الصناعة في سلوفاكيا بحضور وزير الدفاعي السُلوفاكي وعدد كبير من مسؤولي الدفاع والأمن.

الاختبارات جرت على 10 مركبات مدرّعة من بلدان مختلفة من بينها تركيا وألمانيا وفرنسا وكندا وسويسرا وجمهورية التشيك والإمارات العربية المتحدة وسلوفاكيا على مسار صعب في نطاق المشروع الذي بدأته قيادة القوات البرية السُلوفاكية لتزويد القوات البرية السُلفاكية بمركبات الدفع الرباعي في هذا المجال.

وكانت المنافسة عالية بين المنتجات المشاركة من الدول المذكورة أعلاه، إلا أنّ المدرعة التركية “التنين يالتشين” و “كوبرا2” نالت رضا وإعجاب الأطراف المشاركة فضلًا عن المسؤولين السلوفاك.

فقد حققت المدرعة “التنين يالتشين” و “كوبرا2” نتائج عالية في الاختبارات الشاقة التي تمّت .

يذكر أنّه يبلغ وزن مدرعة التنين يالتشين القتالية 14 طن، ويمكنها حمل 11 شخص كحدّ أقصى. ولها قدرة على حمل 4 أطنان إضافية، ويمكن لمحرّك المركبة ذي القوة الـ375 حصانًا؛ الوصول لسرعة 120 كم/ساعة.

أما المدرعة “كوبرا 2” فقد تمّ تطوير ها عن المدرّعة “كوبرا” في العديد من الأمور التكتيكية.

كما تسمح “كوبرا 2” بتحميل المزيد من الحمولة من خلال مساحتها الداخلية الكبيرة، ولها مستوى حماية بالستية عالية، قلّما توجد في المدرعات الأخرى التي شاركت في نفس الاختبارات.

وإضافة إلى هذه الأمور، فإنّ العربة “كوبرا 2” لها قابلية حركة ومناورة ممتازة إلى جانب قوتها النارية الكبيرة، مما يجعلها من العربات الرئيسية في عمليات حفظ السلام.

وقالت شركة “أوتوكار” التركية المصممة والمصنعة لهذه المدرعة، إن المركبة تتميز بقدرتها الفائقة على حماية أفراد الطاقم وأفراد المهمة، فضلًا عن خفة حركتها الشديدة وقدرتها على نقل حمولات ثقيلة وسعة مقصورتها الداخلية.

وبحسب بيان صادر عن الشركة المصمة، تؤمّن المركبة “كوبرا 2” حماية فائقة ضدّ القذائف الباليستية والألغام والعبوات البدائية الناسفة.

وأوضح البيان أنّ المركبة تتمتع بتصميم هندسي انسيابي، يؤهلها لتنفيذ عدة مهام مختلفة، كما توجد نسخة برمائية منها جرى تصنيعها خصيصا لتلبية احتياجات التصدير.

ويعتزم الجيش السلوفاكي إجراء سلسلة من التحديثات وتجديد مخزونها العسكري على مدى 10 سنوات القادمة. وقد جاءت المدرعات التركية في طليعة خيارات الجيش السُلفاكي في التوريد من خلال أدائها الناجح في هذه الاختبارات التي جرت في سلوفاكيا بمشاركة 10 دول مختلفة حققت المنتجات التركية فيها الطليعة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

للمتابعة الى الموقع الرجاء ايقاف مانع الاعلانات