“داعش” يعلن مسؤوليته عن هجوم الكنيسة جنوبي القاهرة

أعلن تنظيم “داعش” الإرهابي، مساء الجمعة، مسؤوليته عن هجوم استهدف كنيسة مارمينا، جنوبي القاهرة، وأودى بحياة 10 أشخاص في وقت سابق اليوم.

وقالت وكالة أعماق، التابعة للتنظيم، وفق ما نقلته حسابات محسوبة على التنظيم في موقع “تويتر”، إن “مفرزة أمنية تابعة لداعش نفذت الهجوم على كنيسة مارمينا في (ضاحية) حلوان جنوب القاهرة”.

وأشارت إلى مقتل منفذ الهجوم، وسقوط 10 ضحايا بينهم 8 مسيحيين واثنين من الشرطة المصرية.

وصباح اليوم، قُتل 10 أشخاص، بينهم 8 مسيحيون، وأصيب 5 آخرون إثر هجومين مسلحين، استهدفا كنيسة “مارمينا”، ومحلا تجاريا يملكه مسيحي جنوبي القاهرة، وفق مصادر رسمية.

ومساء اليوم، كشفت وزارة الداخلية المصرية عن أن منفذ الهجوم على الكنيسة يدعى “إبراهيم إسماعيل إسماعيل مصطفى (33 عاما) من حلوان”.

ووصفت الوزارة “مصطفى” بأنه من “أبرزالعناصر الإرهابية الهاربة والخطرة وسبق أن نفذ عدة هجمات الفترة السابقة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

للمتابعة الى الموقع الرجاء ايقاف مانع الاعلانات