الرئيسية

الجنيدي: أودّ التعرّف على الرئيس أردوغان

اعتقل أكثر من 20 جنديًّا إسرائيليًّا الطفلَ الجنيدي في 7 ديسمبر/ كانون الأول الماضي وهو معصوب العينين، في منطقة باب الزاوية، وسط الخليل. وبعد أن مدحه الرئيس التركيّ طيب أردوغان على رأسه المرفوع، قال فوزي الجنيدي أنّه يودّ التعرف على أردوغان.

قال الطفل الفلسطيني فوزي الجنيدي، فور الإفراج عنه، “ضُربت في كل أنحاء جسدي وعلى رأسي، جلس فوقي عدة جنود داسوا علي بأرجلهم. تعرضت لكسر في يدي اليمنى”.
وتابع ” جيش الاحتلال يريد تمزيق آمال الفلسطينيّين”.
ونشر الجنيدي على حسابه الخاص على الفيسبوك، صورة لرئيس أردوغان والعلم التركي وعبر أسفلها أنّه يحترمه ويحبّه. وعندما سُئل عن السبب قال “أنا أحب أردوغان لأنه يدعم القضية الفلسطينية”.
وقالت محامية الجنيدي فرح بايدسا، أنّ الجيش الإسرائيلي أطلق صراحه هو وبعض المعتقلين بسبب الضغط الذي مارسه الرئيس أردوغان على الحكومة الإسرائيلية. لذلك قدّم الجنيد كامل شكره لأردوغان وأنه يود التعرف عليه شخصيًا.
يقول والد فوزي الجنيدي، أنّ “فوزي اضطر لترك الدرسة في سن صغير والعمل لتأمين احتياجات أسرة، بعد إصابتي التي تعرّضت لها خلال عملي، والتي أعاقتني عن إعالة الأسرة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

للمتابعة الى الموقع الرجاء ايقاف مانع الاعلانات