رجب طيب أردوغان يعلن البيان الانتخابي لحزب العدالة والتنمية في إسطنبول
الرئيسية

رجب طيب أردوغان يعلن البيان الانتخابي لحزب العدالة والتنمية في إسطنبول

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن حكومته أسست نهضة تركيا بالفضيلة والإرادة والشجاعة

وكشف أردوغان أنه ” عندما حققنا أرقاما قياسية في الاقتصاد، تحركت جبهات الشر ضدنا، لكننا حافظنا على الأمانة التي وضعها شعبنا في أعناقنا، وأفشلنا خطط الخونة”.




جاء ذلك خلال إعلان الرئيس التركي في إسطنبول بيان حزب العدالة والتنمية الانتخابي للانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقرر إجراؤها في 24 يونيو/ حزيران المقبل.

وفيما يتعلق بـ (العمليات العسكرية وراء الحدود) قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لقد حطمنا ممر الإرهاب (في شمال سوريا). وصلنا إلى أوكار الإرهابيين وتمكنَّا من تحييدهم.

وأكد أردوغان أنه في ظل الإرادة القوية لتركيا لم يعد ممكنًا رسم الحدود ونصب المكائد القذرة وفرض الأمر الواقع في منطقتنا

كما كشف الرئيس أردوغان ” كما كنا بالأمس نحن اليوم مع الديمقراطية والحرية والعدالة وسنبقى على ذلك في المستقبل، إلا أننا في الوقت نفسه نريد أن نكون أقوياء ونتمتع بالسيادة” على حد وصفه .

واكد الرئيس التركي مرة أخرى ” لم نتخلّ عن هدفنا في الانضمام إلى عضوية الاتحاد الاوروبي”.

وان تركيا في طريقها لأن تكون من اهم القوى في هذه المنطقة، وفي المرحلة الجديدة ستكون قوة عالمية وبلدًا رائدًا

واعتبر الرئيس أردوغان (النظام الرئاسي) بإمكانه القضاء تماما على نظام الوصاية وحكم الأقلية

وأتعهد أردوغان بخفض أسعار الفائدة والتضخم والعجز في الحساب الجاري.

وقال أردوغان”عبر الاستقلالية التامة للسلطات خلال المرحلة المقبلة، سيعمل البرلمان على سن القوانين ومراقبة عمل الحكومة، التي ستكون مكلفة بتنفيذ الإجراءات العملية، بينما سيركز جهاز القضاء على نشر العدالة بكل حيادية”

وإعتبر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن النظام الرئاسي الجديد سيشكل دفعة لاقتصاد بلاده من خلال سرعة اتخاذ القرارات والإدارة الفعالة ومأسسة السياسة الديمقراطية

مضيفا النظام الرئاسي الجديد سيحمل تركيا بخطى واثقة نحو تحقيق أهدافها المنشودة لأعوام 2023، و2053، و2071

وتعهد أردوغان مرة أخرى بتنمية الاقتصاد التركي وتحويله إلى قوة ترفد العالم بالعلامات التجارية

وانه بإمكانهم بالنظام الرئاسي سيزيد الدخل القومي وسينتشر بشكل أسرع على المستويات الأدنى، ونتيجة لذلك ستتقلص الفروق في الدخل بشكل سريع

كما تعهد أردوغان بأنّ تتجاوز تركيا معايير الحضارات المتقدمة مع إحلال النظام الرئاسي الجديد

ووعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن المشاريع المتعلقة بمجالات صناعة السيارات والصناعات الدفاعية المحلية ستشهد سرعة في التنفيذ.

وأنه: سيبقى “الاستقلال” و”المصالح الوطنية ” و”الأمن القومي” و”المواقف التي تحتكم إلى الضمير” المبادئ الأساسية في سياستهم الخارجية.

مؤكدا في الوقت نفسه “لن نتعامل بتعالٍ مع الآخرين كما لن نسمح لأحد بالتعامل بتعالٍ معنا”




وأضاف الرئيس أردوغان” سنستمر في إنتاج أسلحتنا المحلية كي نكون قوة عالمية، وسنزيد قدرات صناعاتنا الدفاعية، وهدفنا الرئيسي هو الوصول إلى أنظمة دفاعية محلية تمامًا”

مؤكدا مرة أخرى انه مادمت على قيد الحياة لن أتوانى لحظة عن جعل الدنيا تضيق على الإرهابيين

وقال أردوغان: سوف تنفذ تركيا في المرحلة المقبلة عمليات عسكرية جديدة على غرار درع الفرات وغصن الزيتون لتطهير حدودها من المنظمات الإرهابية

وأن العمليات مستمرة حتى القضاء على آخر إرهابي في عين العرب والحسكة (في سوريا) وسنجار وقنديل (في العراق).

كما كشف الرئيس التركي إن مكافحة الفساد والفقر وتوسيع دائرة الحريات، رافقت مسيرة حزب العدالة والتنمية منذ الأيام الأولى، وسوف تظل من بين أهم أهدافنا

وانه ” بقدر أهمية الحفاظ على رخاء شعبنا، من المهم أيضًا إزالة كافة العقبات أمام حرية الدين والمعتقد والحريات الفردية وصونها”

كما إعتبر أردوغان” إن الإساءة إلى المرأة والعنف ضدها والتحرش بها جرائم كبرى ضد الإنسانية. سوف نستمر ببذل جميع الجهود للقضاء على هذه العيوب الاجتماعية”

كما أكد الرئس أردوغان بالقول ” نقسم بالله، ونُشهد أجدادنا وتاريخنا وشهدائنا، أننا سنواصل الدفاع عن قضيتنا حتّى عام 2071″.

يني شفق

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق