الرئيسية

الخارجية التركية: وجودنا في عفرين سيستمر بعض الوقت لمواصلة تنميتها

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية التركية، حامي آقصوي، إن “الحياة عادت إلى طبيعتها” في عفرين (شمالي سوريا)، لكن وجود تركيا في المنطقة سـ”يستمر لبعض الوقت لمواصلة العمل على تنمية المنطقة”.

جاء ذلك خلال مشاركته، الأحد، في برنامج لمحطة (TRT Haber) التلفزيونية، بعنوان “صحفيون أجانب يزورون عفرين”، الذي نظمته وزارة الخارجية التركية بالتعاون مع المديرية العامة للصحافة والإعلام في رئاسة الوزراء التركية.




وأضاف آقصوي أنه التقى اليوم في معبر “أونجوبينار” الحدودي في ولاية كليس جنوبي تركيا (المقابل لمعبر باب السلامة على الطرف السوري من الحدود)، 50 صحفيًا يمثلون 32 مؤسسة صحفية وإعلامية من 16 دولة، أجروا زيارة إلى عفرين التي باتت خالية من الإرهاب.

وأشار آقصوي أن أكثر من 140 ألفا من سكان عفرين عادوا ليستقروا في منازلهم، مشددًا على أهمية احتضان الحاضنة الشعبية في عفرين لتركيا.



وأشار آقصوي إلى أن تركيا بدأت بشكل تدريجي تسليم بعض المهام للمجلس المحلي الذي أسسه أهل عفرين، الذي يضم شخصيات من جميع مكونات المنطقة من الأكراد والتركمان والعرب، لكن “وجود تركيا في المنطقة سيستمر لبعض الوقت وقتا لمواصلة العمل على تنميتها”.

ولفت إلى أن تركيا تواجه حملات تشويه من خلال موضوع عفرين، وأن الصحفيين رأوا، اليوم، بأم العين كيف تسير الحياة بشكل طبيعي في عفرين؛ حيث النساء يذهبن مع أطفالهن إلى السوق في المدينة التي لم تتعرض للدمار.

وفي 24 مارس/آذار الماضي، تمكنت القوات التركية وقوات الجيش السوري الحر، في عملية “غصن الزيتون”، من تحرير عفرين بالكامل، من إرهابي “ي ب ك/بي كا كا” بعد 64 يومًا من انطلاقها.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: