الرئيسية

مقاطعة صينية تنبش قبور مواطنيها المسلمين (شاهد)

تداول نشطاء صينيون مقاطع فيديو أثارت سخطا كبيرا بسبب ما أظهرته من قيام السلطات المحلية في مقاطعة “جيانغ شي” شرقي الصين بحملة كبيرة على المقابر العامة اعتراضا منها على عدم حرقهم.

 


وكشفوا عن أن المقابر التي نبشت أغلبها لمواطنين مسلمين، إذ إن المسلمين يدفنون موتاهم في التراب.

 

وقال النشطاء الصينيون إن الحكومة تدعو إلى وقف عمليات الدفن التقليدية، وحث السكان على حرق جثث الموتى.

وأظهرت الفيديوهات أفرادا من الشرطة ينتشلون أكفانا، ويصادرون نعوشا لمئات الجثث، وسط صيحات واعتراض ذوي الموتى.



وتأتي هذه الإجراءات من السلطة المحلية في المقاطعة التي تضم عددا كبيرا من المسلمين، رغم أن  حرق الجثث لا يعد تقليدا صينيا، إلا أنها تبرر فعلتها بأن مساحات المقابر الشاسعة التي اقتطعت أجزاء كبيرة من الأراضي الزراعية تدفعها لذلك.

 

وسبق أن سنت قانونا جديدا يمنع الدفن، خصوصا في المناطق الريفية.



 

ويعد المسلمون في الصين أقلية، ويتعرضون للاضطهاد من السلطات المحلية والتمييز، ولطالما صدرت تقارير حقوقية تنتقد الانتهاكات التي يتعرض لها مسلمو الصين من حكومة بلادهم، التي تقيد حريتهم الدينية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

للمتابعة الى الموقع الرجاء ايقاف مانع الاعلانات