الرئيسيةمنوعات

طوارئ ودرَك وفريق إنقاذ.. وفي النهاية خرج من خزانة الألبسة!

بعدما انطلقت فرق الطوارئ والشرطة التركية بحثًا عن الطفل الضائع اكتشفوا أنه داخل خزانة ألبسة في المنزل.

اتصلت عائلة تركية بقسم الطوارئ في ولاية “وان” شرقي تركيا، بعدما بحثت عن طفلها البالغ من العمر 6 أعوام فلم تجده داخل المنزل، وعلى الفور قدم فريق من الطوارئ والشرطة التركية وبدأ في البحث عن الطفل في محيط المنزل والشوارع، كما هبّ الجيران هناك لمساعدة العائلة في العثور على طفلها الصغير.




وخلال عملية البحث سمع أحد الأشخاص صوت صراخ من داخل المنزل، ليتغير سير عملية البحث بشكل عكسي نحو المنزل؛ وإذ يتقاجؤون بالطفل يصرخ من داخل خزانة الألبسة، حيث كان قد تسلل إلى داخلها وغلبه النعاس فنام فيها.



وحسبما تروي والدة الطفل، فإنه قبيل المساء كان يلعب مع أصدقاء الحي، وعندما حلّ المساء طلبته فلم تجده وبحثت عنه في كل مكان دون جدوى، عندها قررت أن تتصل بقسم الطوارئ.

عندما اتصلت بقسم الطوارئ انطلقوا بفريق كامل مع مجموعة من قوات الدرك التركي، إضافة إلى فريق الإنقاذ المدنيّ التركي، توجهوا إلى منزل العائلة لتبدأ رحلة البحث عن الطفل المفقود، وبمساعدة من الكلاب البوليسية الشمّامة لم تفلح عمليات البحث أبدًا ولم تتوصل تلك الفرق إلى نتيجة تذكر. هناك كان يوجد قناة ماء ليست ببعيدة عن المنزل، مما أثار الشك في احتمالية وقوع الطفل داخل القناة، وعند ذلك طلبوا استدعاء فريق خاص بالبنى التحتية وقبل أن يصل الفريق تفاجؤوا بشيء لم يخطر ببالهم على الإطلاق.




أحد الأشخاص من فريق الإنقاذ المدني سمع صوت صراخ مرتفع يأتي من داخل المنزل، وعلى الفور تغير سير رحلة البحث من الخارج إلى داخل المنزل؛ ليكتشفوا أنّ الطفل يصرخ من داخل خزانة الألبسة.

في هذه الأثناء لم يستوعب والد الطفل غرابة المشهد مما جعله يقع أرضًا مغميًّا عليه، وسرعان ما أفاق وهو يبكي مع زوجته فرحًا بالعثور على طفلهما، كما شكرا بشكل حار فرق البحث والإنقاذ والدرك على ما بذلوه من جهد كبير.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: