أخبار محليةالرئيسية
أخر الأخبار

تركيا.. قرار رسمي بإعادة تفعيل “الكيملك” لمن سلمها على المعابر

أصدرت وزارة الداخلية التركية والمديرية العامة لدائرة الهجرة قرارًا يقضي بإعادة تفعيل بطاقة الحماية المؤقتة (كيملك) للسوريين الذين سلموها على المعابر، ثم دخلوا بطريقة غير شرعية (تهريب).

وبحسب نص القرار الصادر أمس، الاثنين 7 من كانون الثاني، يشمل القرار السوريين الذي قاموا بتسليم بطاقاتهم قبيل دخولهم إلى سوريا في إجازة العيد، ثم لم يعودوا خلال المهلة المحددة، ما استدعى دخولهم إلى الأراضي التركية بطريقة غير شرعية.






وأضاف القرار أن دائرة الهجرة ستجري مقابلات فردية مع هؤلاء الأشخاص للوقوف على وضعهم وستعمل على التحقق من سجلاتهم، ثم سيتم تفعيل الكيملك الخاص بهم في حال ثبت عدم وجود أي مشكلات أمنية بحقهم.

ويعطي القرار، الذي ترجمته عنب بلدي، الأولوية للأشخاص الذين هم بحاجة فعلية لامتلاك بطاقة الحماية المؤقتة، ومن بينهم المرضى وكبار السن والنساء والأطفال، بالإضافة إلى العائلات التي تعتمد على معونات الهلال الأحمر التركي، والأشخاص الذين تتطلب ظروف عملهم التنقل بين المحافظات التركية.



وكانت السلطات التركية ترفض طلبات إعادة تفعيل الكيملك الخاصة بالسوريين الذين قاموا بإبطالها تحت أي سبب، بموجب القانون الرسمي رقم “V 87″، ما تسبب بمعاناة للكثير منهم، بحسب نص القرار.

وبدأ تفعيل القرار اعتبارًا من مطلع كانون الثاني الحالي، في جميع الولايات التركية.

ويعيش في تركيا ما يزيد على 3.5 مليون لاجئ سوري، عمدت تركيا إلى محنهم بطاقات الحماية المؤقتة، أو ما يعرف بـ “كيملك”، لتسيير أمورهم القانونية في البلاد.

وتفتح تركيا معظم المعابر الحدودية مع سوريا خلال فترة الأعياد أمام الراغبين بقضاء إجازاتهم في سوريا، وخاصة في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة مثل إدلب وريف حلب الشمالي، شريطة أن يتم تسليم الكيملك على المعبر تم استردادها في أثناء العودة خلال المهلة المحددة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: