أخبار محليةالرئيسية
أخر الأخبار

مباحثات بين أكار ورئيس الأركان الأمريكيّ: سنطردهم من منبج!

خلال لقاء في أنقرة تبادلا خلاله وجهات النظر حول سحب الأسلحة المقدمة لتنظيم "ي ب ك/بي كا كا" الإرهابي

بحث وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، مع رئيس الأركان الأمريكية المشتركة جوزيف دانفورد، محاربة الإرهاب بسوريا.

وذكر بيان صادر عن وزارة الدفاع التركية، أن أكار التقى بودانفورد والوفد المرافق له، الثلاثاء، في مقر الوزارة بأنقرة.
وأوضح البيان أن الجانبين ناقشا آخر التطورات شمالي سوريا، وقرار انسحاب أمريكا من المنطقة، ومكافحة التنظيمات الإرهابية، وفي مقدمتها تنظيمي “داعش”، و”ي ب ك/بي كا كا”.



وشدد أكار خلال اللقاء الذي حضره رئيس الأركان التركي يشار غولار أيضا، على ضرورة استكمال خارطة طريق منبج السورية سريعا، وطرد “ي ب ك” من المنطقة في أقرب وقت.
وقال أكار إن القوات المسلحة التركية “ليست ضد الأشقاء الأكراد، بل أنها تحارب إرهابيي داعش وي ب ك/بي كا كا، الذين يشكلون تهديدًا لجميع المكونات العرقية والدينية في المنطقة”، بحسب البيان.
وتابع: “بلادنا احترمت دائما وحدة الأراضي السورية والعراقية” في حربها ضد الإرهاب.




وأكد أكار أن تركيا عاقدة العزم على ضمان أمن حدودها واتخاذ جميع التدابير الكفيلة بتحقيق الاستقرار في المنطقة.
وأشار البيان أن أكار ودانفورد تبادلا وجهات النظر حول سحب الأسلحة المقدمة لتنظيم “ي ب ك/ بي كا كا” الإرهابي.
وتطالب أنقرة واشنطن مرارا بسحب جميع الأسلحة الأمريكية التي أرسلتها لإرهابيي “ي ب ك/ بي كا كا”.
ومنذ عامين زودت الولايات المتحدة تنظيم ي ب ك/ بي كا كا الإرهابي، المتمركز شمالي سوريا، بكميات كبيرة من الأسلحة والذخيرة عبر آلاف الشاحنات.
وفي 19 ديسمبر/ كانون أول الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بدء انسحاب قوات بلاده من سوريا، دون تحديد جدول زمني.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: