الرئيسيةمنوعات
أخر الأخبار

علماء يعثرون على نحلة عملاقة بعد فقدانها لعقود

أعلن باحثون أنهم عثروا مجددا على نحل والاس العملاق، الأكبر من نوعه في العالم، في جزيرة إندونيسية نائية بعدما فقد أثره لعقود عدّة.

وقال المصوّر كلاي بلوت الذي عثر على خلية طبيعية في غابة مدارية في إحدى جزر مالوكو الشمالية، في بيان صادر عن منظمة “غلوبل وايدلايف كونسرفايشن”، “كان المشهد يقطع الأنفاس وتكاد لا تصدّق ما تراه مع نحلة رائعة بهذا الحجم”.

وكان البريطاني ألفريد راسل والاس قد اكتشف في العام 1858 هذه النحلة المعروفة أيضا باسم ميغاتشيلي بلوتو التي قد يصل طول الأنثى منها إلى أربعة سنتيمترات تقريبا ويمتدّ باع الجناحين على ستة سنتيمترات. وهي أكبر بأربع مرات من نحل العسل.




وبعد أكثر من قرن، عثر عليها مجددا سنة 1981 عالم متخصص في علم الحشرات في ثلاث جزر من منطقة مالوكو الشمالية.

وقال العالم إيلي وايمان من جامعة برينستن الذي شارك في هذه المهمة “آمل أن تساعد هذه الخطوة في إطلاق أبحاث جديدة من شأنها أن تعمّق فهمنا لهذه النحلة الفريدة من نوعها وتساعدنا على حمايتها”.



ويصنّف الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة في قائمته الحمراء للأنواع المعرّضة للخطر نحل والاس في عداد الأنواع “الهشّة” وليس تلك المهدّدة، نظرا لصعوبة دراسة حالتها بسبب موطنها النائي.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock