أخبار محليةالرئيسية

أردوغان يتواصل مع ذوي ضحايا مذبحة نيوزيلندا

تواصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في اتصال هاتفي، مع ذوي ضحايا الهجوم الإرهابي الأخير في نيوزيلندا.

جاء ذلك في اتصال هاتفي مع أسر ضحايا الهجوم، أثناء تقديم نائبه فؤاد أوقطاي ووزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو تعازيهم.

وأعرب أردوغان عن تعازيه لأسر الشهداء والمسلمين عامة، وتمنى الشفاء العاجل للجرحى.

ووجه أردوغان حديثه لأسر الشهداء قائلًا الآية الكريمة: “وَلَا تَقُولُوا لِمَن يُقْتَلُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتٌ ۚ بَلْ أَحْيَاءٌ وَلَٰكِن لَّا تَشْعُرُونَ”.

 

وأضاف: “يجب الحديث بشكل واضح، فهذه الحادثة ليست فردية، ومن الجلي أنها منظمة، حيث أن هذا الإرهابي دخل بلدنا مرتين، بقي في إحداها 3 أيام، وأجهزة استخباراتنا تحدد حاليًا ما قام به في هذه المنطقة

خلال زيارته الثانية التي استغرقت 43 يومًا في تركيا والبلدان المحيطة بها”.

 




وأكد أردوغان أنهم يتطلعون من الحكومة النيوزيلندية أن تأخذ الموضوع على محمل الجد، قائلًا: “ينبغي عدم التهاون في القضية كما تهاونت الدول الغربية”.

وأشار إلى أنه قال لحاكم عام نيوزيلندا باتسي ريدي أن تركيا التي عانت كثيرًا من الأعمال الإرهابية وقدمت شهداء، يمكنها العمل بشكل مشترك.

وأعرب أردوغان عن رغبته بمقابلة أسر الشهداء خلال زيارته التي ينوي القيام بها للمنطقة بأقرب وقت.



وبعد انتهاء أردوغان من كلامه، توجه ذوو الضحايا بالدعاء لله، ليحمي تركيا ورئيسها، فيما قرأ أردوغان الفاتحة على أرواح الشهداء.

والجمعة، شهدت مدينة كرايست تشيرتش، هجوما إرهابيا بالأسلحة النارية والمتفجرات استهدف مسجدي “النور” و”لينوود”؛ ما خلف 50 قتيلا ومثلهم من الجرحى.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: