الرئيسية
أخر الأخبار

أطباء أتراك ينقذون رضيعة عراقية من ورم دماغي بحجم كلية

نجح أطباء أتراك في استئصال ورم بحجم كلية من دماغ رضيعة عراقية، في جراحة استغرقت 7 ساعات.

وجرت العملية للرضيعة “هيا” ذات الخمسة أشهر، في مستشفى ميديكانا بمنطقة تشامليجا في إسطنبول.

وبحسب بيان صادر عن المستشفى فإن هيا، ابنة المواطن العراقي أحمد مدحت (38)، أصيبت بورم في الجهة اليمنى من الرأس، عقب فترة وجيزة من ولادتها.

وتعذر علاجها في مشافي العراق، فسارع أحمد وزوجته ميس (21 عامًا)، لاصطحاب الرضيعة إلى تركيا، عبر مساعدة بعض الأصدقاء.

وقالت الأم ميس إن الحياة توقفت بالنسبة لها عندما علمت بوجود ورم في دماغ صغيرتها، بحسب البيان.

وأردفت: “الأطباء في العراق قالوا لنا إن العملية لا يمكن أن تنجح”.

وأعربت عن سعادتها البالغة في الوقت الراهن، عقب نجاح العملية في إسطنبول، وامتنانها للأطباء الأتراك الذين أنقذوا طفلتها.




بدوره، قال أخصائي جراحة الدماغ والأعصاب في المستشفى، الطبيب يلماز قليج، إن الورم الكبير الذي كانت تعاني منه الرضيعة، حالة نادرة للغاية في مثل هذا العمر.

وأوضح أن حجم الورم 8 سم، ويصل قطره 5 سم، مشيرًا إلى انتفاخ رأسها بشكل كبير بسبب تجمع المياه في الدماغ على خلفية المرض.

وأشار إلى أن حالة هيا، تعد أكبر ورم يشاهده ويستأصله، في مسيرته الطبية.

ونوه بأنهم نجحوا في استئصال الورم بعملية جراحية دقيقة استغرقت نحو 7 ساعات.

وأكد أن العملية ناجحة للغاية، حيث عاد حجم جمجمة الرضيعة “هيا”، إلى الأبعاد الطبيعية.

وشدد الطبيب على أن “هيا” ستواصل حياتها بعد الآن كطفلة طبيعية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

للمتابعة الى الموقع الرجاء ايقاف مانع الاعلانات