أخبار محليةالرئيسية
أخر الأخبار

تعليق انطلاق “قافلة الأمل” لعبور الحدود التركية اليونانية

عقد منبر الجمعيات السورية مؤتمراً صحفياً في مدينة إسطنبول (الأربعاء) بشأن الدعوة التي أطلقها منظمو ” قافلة الأمل ” عبر وسائل التواصل الاجتماعي وتهدف إلى السماح للمهاجرين بعبور الحدود البرية بين تركيا واليونان، حيث لاقت الدعوة استجابةً واسعة في تركيا ووصل عدد المسجلين فيها إلى نحو خمسين ألف سوري وعربي وأفريقي.

وأوضح رئيس منبر الجمعيات السورية مهدي داوود  أن منظمي قافلة الأمل امتنعوا عن الظهور على وسائل الإعلام خشيةً على حياتهم وحياة أسرهم بسبب تعرضهم للتهديدات.



وقال داوود نعلم أن المهاجرين تعرضوا للاستغلال المادي ولمخاطر كبيرة على أيدي مهربي البشر.
تأجيل الموعد
بدوره، أكد باسل هيلم عضو مجلس الإدارة في منبر الجمعيات، على تأجيل موعد انطلاق القافلة التي كان من المقرر انطلاقها خلال شهر آذار الجاري إلى ما بعد الانتخابات المحلية التركية المقرر أجراؤها في 31 من الشهر نفسه.

وأضاف أن الجهة التي تستطيع أن تحدد موعد انطلاقها أو إلغاءها هم القائمون على تنظيم القافلة، وبأن منبر الجمعيات يقوم بدور الوساطة بين منظمي القافلة والحكومة التركية ويحاول إيصال معاناة اللاجئين السوريين في تركيا إلى المسؤولين الأتراك.




يُشار إلى أن دعوةً مشابهةً انطلقت في عام 2015 تحت عنوان “عابرون لا أكثر” واحتشد خلالها نحو ألفي سوري في ولاية أدرنة شمال غرب تركيا، وطالبوا السلطات التركية السماح لهم بالعبور إلى اليونان، لكن الحكومة التركية لم تفتح الحدود وأعادت اللاجئين إلى داخل تركيا بعد أن منحتهم أكثر من مهلة لفضّ التجمّع.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: