أخبار محليةالرئيسية

ألطون: ندين بأشد العبارات جهود البرلمان الإيطالي لتشويه تاريخ تركيا

أدان رئيس دائرة الاتصال بالرئاسة التركية فخر الدين ألطون، بشدة المقترح الذي تقدمت به الحكومة الإيطالية للبرلمان، ويطالب بالاعتراف بأحداث عام 1915 على أنها “إبادة جماعية”.

وقال ألطون، الأربعاء، عبر حسابه على تويتر، “ندين بأشد العبارات جهود البرلمان الإيطالي لتشويه تاريخنا وتسييسه”.

وأضاف أن هذا الاقتراح عبارة عن مبادرة عقيمة وعدائية مؤسفة، وعوضا عن هذا النهج، يجب علينا التحقق والعودة معا إلى التاريخ للتأكد من الحقائق.

وتؤكد تركيا عدم إمكانية إطلاق صفة “الإبادة العرقية” على أحداث 1915، بل تصفها بـ “المأساة” لكلا الطرفين، وتدعو إلى تناول الملف بعيدا عن الصراعات السياسية.

كما تدعو تركيا إلى حل القضية عبر منظور “الذاكرة العادلة”، ما يعني التخلي عن النظرة الأحادية الجانب إلى التاريخ، وتفهم كل طرف ما عاشه الآخر، والاحترام المتبادل لذاكرة الماضي لدى كل طرف.

وتقترح تركيا إجراء أبحاث حول “أحداث 1915” في أرشيفات الدول الأخرى، إضافة إلى الأرشيفات التركية والأرمنية، وإنشاء لجنة تاريخية مشتركة تضم مؤرخين أتراكا وأرمن، وخبراء دوليين.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: