الرئيسيةمنوعات
أخر الأخبار

ولاية إسطنبول تتعهد بتسوية أوضاع خمس حالات من السوريين المخالفين

ولاية إسطنبول تتعهد بتسوية أوضاع خمس حالات من السوريين المخالفين

قالت ولاية إسطنبول إنها ستقوم بتسوية أوضاع خمس حالات للسوريين المخالفين في إسطنبول.

وبحسب قرار صادر عن الولاية، سلمه الوالي في اجتماع حضرته عنب بلدي اليوم الثلاثاء 27 من آب، ستتم تسوية أوضاع حالات الطلاب السوريين وعوائلهم الذين تلقوا تعليمهم في المرحلة الأساسية والمتوسطة خلال العام الدراسي 2018-2019 في إسطنبول.

كما سيسوى وضع العائلات التي يحمل عدد من أفرادها وثيقة حماية صادرة عن مدينة إسطنبول، ولا يحمل البقية وثيقة حماية صادرة من إسطنبول.




وستتم تسوية أوضاع: الطفل اليتيم الذي فقد احد والديه او بقي في رعاية أحد أقاربه، إضافة إلى السوريين الذين قاموا باستثمارات مالية وأمنوا فرص عمل داخل المدينة وأعمالهم مثبتة رسميًا ويجب أن يكون عملهم فعالًا قبل التقديم بثلاث أشهر.

وشمل القرار أيضًا طلاب الجامعات المستمرين في تلقي تعليمهم.

واشترطت الولاية للقيام بتسجيل السوريين المخالفين أن يكون المتقدمون يملكون إثباتات تؤكد أنهم من الحالات الخمسة التي وعدت بتسوية أوضاعهم.

ولم يأتِ في البيان ذكر آلية تقديم هذه الحالات، لكنه يتوقع أن يتم تلقي الطلبات عن طريق جمعيات سورية.

ما الذي جرى؟

وكان وزير الداخلية، سليمان صويلو، قال، خلال حديثه مع مجموعة من الإعلاميين السوريين، في 13 من تموز الماضي، إن سياسات جديدة ستبدأ المؤسسات التركية بتطبيقها تجاه المواطنين السوريين في تركيا في المرحلة المقبلة.



وبدأت بعدها أجهزة الأمن بالتدقيق على إقامات السوريين والأجانب، وتقول إدارة الهجرة إنها سترحّل المخالفين منهم إلى الولاية التي استصدروا منها أوراقهم، والذين لا يملكون أوراقًا إلى المخيمات.

وانتشرت خلال الشهر الماضي مشاهد لسوريين معتقلين داخل الباصات وأيديهم مقيدة، وقال بعض المعتقلين إنهم ضُربوا وأجبروا على توقيع وثائق، ورُحل قسم منهم إلى محافظة إدلب.

في 22 من تموز أمهلت ولاية اسطنبول اللاجئين السوريين المخالفين لنظام الحماية المؤقتة مهلة شهر لمغادرة المدينة.

وأعلن والي اسطنبول أن عدد السوريين المخالفين الذين ضُبطوا في اسطنبول بلغ ألفين و630 شخصًا.

ووعد والي اسطنبول، علي يرلي كايا، في آب، 2019، أن تدرس السلطات التركية أوضاع الطلاب المخالفين المقيمين في الولاية والمسجلين في مدارسها.

في 22 من آب أعلن وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، عن تمديد المهلة الممنوحة للسوريين المخالفين في اسطنبول حتى 30 من تشرين الأول 2019.




الحالات التي سيتم تسجيلها في اسطنبول:الطلاب السوريون الذين تلقوا تعليمهم خلال العام الدراسي 2018-2019

العائلات التي يملك بعض أفرادها وثيقة حماية من إسطنبول وبعضهم من خارجها

الأيتام الذين بقوا في رعاية أحد أقاربهم في إسطنبولمن قام باستثمارات مالية في اسطنبول وأمن فرص العمل

 

طلاب الجامعات المستمرون في تلقي تعليمهم

 

 

 

نسخة من بيان والي إسطنبول الذي حصلت عنب بلدي على نسخة منه (27 من آب 2019)

نسخة من بيان والي إسطنبول الذي حصلت عنب بلدي على نسخة منه (27 من آب 2019)

نسخة من بيان والي إسطنبول الذي حصلت عنب بلدي على نسخة منه (27 من آب 2019)

نسخة من بيان والي إسطنبول الذي حصلت عنب بلدي على نسخة منه (27 من آب 2019)

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: