أخبار دوليةالرئيسية
أخر الأخبار

أنقرة تتعهد بمحاسبة المسؤولين عن هجوم “الوطية” بليبيا

أنقرة تتعهد بمحاسبة المسؤولين عن هجوم “الوطية” بليبيا

تعهد وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، بمحاسبة الجهات التي تقف وراء الضربة الجوية الأخيرة على قاعدة “الوطية” في ليبيا.

وقال تشاووش أغلو خلال مقابلة مع صحيفة “فايننشال تايمز“، إن “حكومة الوفاق الليبية، التي تدعمها تركيا، مصممة على استئناف هجومها ضد قوات حفتر، بحال لم تنسحب الأخيرة من ميناء سرت الاستراتيجي وقاعدة الجفرة، التي تضم أكبر نظام دفاع جوي بالبلاد”.




وأشار إلى أن “هناك تحقيقا لتحديد المسؤول عن هجوم قاعدة الوطية (..)، التي يتواجد فيها طاقم فني تركي للتدريب، ولكنه لم يصب أيا منهم بأذى”، متعهدا في الوقت ذاته بـ”دفع الثمن، مهما كان الفاعل”.

وألمح الوزير التركي إلى أن بلاده “قد تدعم أي هجوم تقوم به حكومة الوفاق الليبية، طالما كان شرعيا ومنطقيا”، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن روسيا تقدمت بخطة لوقف إطلاق النار، خلال محادثات بإسطنبول الشهر الماضي، لكن حكومة طرابلس طالبت بضرورة انسحاب حفتر من سرت والجفرة.

ولفت تشاووش أوغلو إلى أن مطالبة حكومة الوفاق الليبية تستند لأهمية العودة إلى اتفاق عام 2015، معتقدا أن تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار، يعتمد على تلبية الطرفين لهذه الشروط المسبقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

للمتابعة الى الموقع الرجاء ايقاف مانع الاعلانات