أخبار دوليةالرئيسية
أخر الأخبار

اعتراف خطير لـ”دريد الأسد” حول علاقة النظام بشحنة المخدرات التي ضبطتها إيطاليا

اعتراف خطير لـ”دريد الأسد” حول علاقة النظام بشحنة المخدرات التي ضبطتها إيطاليا

اعترف دريد رفعت الأسد ابن عم رأس النظام بشار بأن شحنة المخدرات التي ضبطتها الشرطة الإيطالية قادمة من سوريا مؤخرا، ليس داعش من يقف وراءها، بل النظام صاحب مصانع الورق.

وقال دريد في منشور له على صفحته في موقع “فيسبوك”، “هلق إذا بدنا نصنّع ورق لنقول تحيا الصناعات الوطنية، وهي بلشت عجلة الاقتصاد الوطني بالدوران من جديد! وبعدها نقوم ندحش جوّات الرولات تبع هاد الورق حبوب الكبتاغون والمخدرات”.




وأضاف “بعدين نصدّرها لدول العالم! بلاها كل هل صنعه لأنو فعلاً صار راس السوري بالأرض”. وختم المنشورة بعبارة، “طبعاً هدون هني نفسون يلي صرعونا بمقولة: الوطن ليس فندقاً تغادره كلما ساءت الخدمة فيه “.

وكانت الشرطة الإيطالية أعلنت مطلع الشهر الحالي بأنها صادرت 84 مليون حبة كبتاغون، مدعية أن تنظيم داعش في سوريا هو من أنتجها. وذكرت الشرطة أن المخدرات كانت موجودة في ثلاث حاويات مشبوهة تتضمن لفائف أوراق معدة للاستخدام الصناعي والآلات.

يشار إلى أن مجلة “دير شبيغل” الألمانية نشرت تحقيقا حول اتهام السلطات الإيطالية لتنظيم داعش بأنه هو صاحب شحنة المخدرات.




وأوضحت أن شخصا يدعى سامر كمال الأسد وهو قريب بشار الأسد يدير في قرية البصة أكبر مصانع لحبوب الكبتاغون، مشيرة إلى أنه لكي تتم عملية النقل والتعبئة بعيدا عن العقوبات الأمريكية والأوربية يقوم شخص يدعى عبد اللطيف الحميد صاحب معمل ورق وتغليف في حلب واسمه نظيف وغير مدرج على قائمة العقوبات بنقل وتغليف شحنات المخدرات.

وأردفت المجلة بأن حزب الله يساهم في تنشيط هذه التجارة خاصة أن إيران هي من يستأجر ميناء اللاذقية حيث يقوم الحزب بجلب كل مايلزم لمصانع ابن عم بشار الأسد وكذلك الترويج لها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

للمتابعة الى الموقع الرجاء ايقاف مانع الاعلانات