الرئيسية
أخر الأخبار

طهران تستدعي القائم بأعمال أبوظبي وتحتجز سفينة إماراتية

طهران تستدعي القائم بأعمال أبوظبي وتحتجز سفينة إماراتية

قالت وزارة الخارجية الإيرانية، الخميس، إن طهران احتجزت سفينة مسجلة في دولة الإمارات دخلت مياهها الإقليمية هذا الأسبوع، وأضافت أن خفر السواحل الإماراتي قتل صيادين إيرانيين اثنين في اليوم نفسه.

 

وتصاعد التوتر بين البلدين منذ اتفاق الأسبوع الماضي لتطبيع العلاقات بين الإمارات والاحتلال الإسرائيلي، عدو إيران اللدود.




 

وقالت وزارة الخارجية إنها استدعت القائم بالأعمال الإماراتي في طهران.

 

وأشارت الخارحية الإيرانية في بيان إلى أن خفر السواحل الإماراتي أطلق النار على قوارب صيد إيرانية؛ ما أسفر عن مقتل اثنين من الصيادين، بالإضافة لاحتجاز الصيادين وإحدى السفن.

ودعت الخارجية الإيرانية القائم بالأعمال الإماراتي للإفراج عن الصيادين المحتجزين ورفع الحجز عن القارب وتسليم جثتي القتيلين. كما طالبت الخارجية الإيرانية القائم بالأعمال الإماراتي بتعويضات واتخاذ الإجراءات المناسبة لمنع مثل هذه الحوادث في المستقبل.

 

وقالت وكالة “رويترز” للأنباء إن الخارجية الإماراتية رفضت التعليق عندما اتصلت بها.




بدورها، أفادت وكالة أنباء الإمارات الرسمية (وام)، الاثنين، بأن ثمانية قوارب صيد إيرانية دخلت بشكل غير قانوني مياه الإمارات بالقرب من جزيرة صير بونعير في الخليج العربي، مشيرة إلى أنها لم تتوقف عند الطلب و”تم تطبيق قواعد الاشتباك”، دون مزيد من التوضيح.

وجاء في البيان الإيراني أن “السلطات الإماراتية… أعربت عن أسفها للحادث وأعلنت في رسالة يوم الأربعاء استعدادها لدفع تعويضات”. إلا أن استدعاء القائم بالأعمال الإماراتي في طهران واحتجاز سفينة إماراتية يشير إلى تصاعد التوتر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

للمتابعة الى الموقع الرجاء ايقاف مانع الاعلانات