أخبار دوليةالرئيسية
أخر الأخبار

مقتل ضابط روسي برتبة لواء شرق سوريا

مقتل ضابط روسي برتبة لواء شرق سوريا

أعلنت وزارة دفاع الاحتلال الروسي عن مقتل ضابط روسي رفيع  وإصابة عسكريين اثنين آخرين بانفجار عبوة ناسفة مزروعة على جانب الطريق في محافظة دير الزور (الخاضعة لسيطرة ميليشيا أسد).

وبحسب موقع روسيا اليوم، فإن العسكري القتيل كان مستشارا عسكريا كبيرا برتبة لواء، وتم تقديمه لمنحه وساما بعد الوفاة.




وزعمت الوزارة أن الانفجار وقع لدى مرور رتل عسكري روسي كان عائدا بعد تنفيذه عملية إنسانية، حسب وصفها.

كما ذكرت أنه تم إجلاء الضابط المصاب من المكان لتقديم المساعدة الطبية له، غير أنه توفي متأثرا بجروحه.

في حين روت شبكة دير الزور 24، تفاصيل مختلفة عما أعلنت عنه وزارة الدفاع الروسية.

وقالت الشبكة، إن الضابط الروسي وعددا من العناصر الروس وعناصر من ميليشيا الدفاع الوطني التابعة لميليشيا أسد الطائفية، تعرضوا الثلاثاء لانفجار عدة عبوات ناسفة.




وهم في طريقهم إلى بادية الميادين لتمشيطها من “فلول” تنظيم داعش، ما أسفر عن مقتل الضابط الروسي وجرح روس آخرين، ومقتل قائد ميليشيا الدفاع الوطني في المنطقة “محمد تيسير الضاهر” و5 من عناصره وجرح آخرين أيضا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

للمتابعة الى الموقع الرجاء ايقاف مانع الاعلانات