أخبار دوليةالرئيسية
أخر الأخبار

نقابة أطباء دمشق تنعى دفعة جديدة من أطبائها قضوا بفيروس كورونا

نقابة أطباء دمشق تنعى دفعة جديدة من أطبائها قضوا بفيروس كورونا

نشرت “نقابة أطباء دمشق” التابعة لنظام الأسد على صفحتها في موقع “فيسبوك” قائمة جديدة تضم 13 طبيباً، قالت إنهم قضوا جميعا بعد إصابتهم بفيروس كورونا.

وذكرت “النقابة” أن الأطباء هم: “خالد خليل زركلي، سهيل سليم مطانيوس، رياض عصيدة، عماد القاضي، سميرة بلال، نبيل الشريف، باسم عمران، سليمان أسعد عفارة، قصي بيرقدار، محمد يوسف سعيد، وضاح أيمن الحسن، ياسر الهزاع، ورشيد المنجد”.




وكانت “النقابة” نعت قبل يومين 3 أطباء هم: “محمود غبور، سهيل جزارة، ومجيب ملحم”، كما نعت أكثر من 13 طبيباً مطلع الشهر الحالي، مشيرة إلى أنهم فقدوا حياتهم بعدما أُصيبوا بالفيروس جراء مخالطة المصابين في مكان عملهم.

وبسحب موقع “أوقات الشام الإخبارية” الموالي ارتفعت حصيلة الوفيات بين الأطباء بدمشق منذ بدء جائحة كورونا إلى 30 طبيباً، بينهم 27 حالة وفاة خلال شهر آب فقط.

وتشهد المناطق الخاضعة لسيطرة ميليشيا الأسد انتشارا كبيرا لوباء كورونا الذي تسبب بوفاة عدد كبير من الأشخاص، إلا أن النظام مازال يحاول التعتيم على الأعداد الحقيقية للوفيات والإصابات.

وكانت وزارة صحة أسد أعلنت أمس الجمعة، عن تسجيل 61 إصابة جديدة بفيروس كورونا ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 1060 شفي منها 311  وتوفي 48 .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

للمتابعة الى الموقع الرجاء ايقاف مانع الاعلانات