أخبار سورياالرئيسية

النظام السوري يحشد قواته ويهدد باقتحام ريف درعا الغربي

النظام السوري يحشد قواته ويهدد باقتحام ريف درعا الغربي

أكدت مصادر متطابقة، وجود نية لدى قوات النظام السوري لاقتحام المنطقة الغربية من محافظة درعا جنوبي سوريا، وذلك تزامناً مع حشد النظام قواته على تخوم تلك المنطقة.
وقالت مصادر محلية، أمس الأحد، إن قوات النظام السوري هددت باقتحام ريف درعا الغربي، خلال اجتماع بين ضباط من “الفرقة الرابعة” في قوات النظام من جهة، ووجهاء من غربي درعا وقادة فصائل مسلحة من فصائل “التسوية” من جهة أخرى.
وأضافت المصادر أن ضباط النظام تحدثوا خلال الاجتماع عن عدم أمان المنطقة الغربية واغتيال ضبّاط وعناصر من “الفرقة الرابعة” فيها، مُهددين باقتحام المنطقة، بحسب موقع “درعا 24” المحلي.



وجاء ذلك على خلفية مقتل ستة عناصر من قوات النظام السوري، بينهم ضابط برتبة مقدم، باستهداف مجهولين آلية عسكرية تابعة لـ”الفرقة الرابعة” على الطريق الواصل بين بلدتي سحم الجولان وتسيل بريف درعا الغربي، أواخر الشهر الماضي.
ودعا ضباط “الفرقة الرابعة” إلى “التعاون معهم للقضاء على الجماعات الإسلامية”، مُشيرين إلى “تمركز مجموعات تابعة لتنظيم حراس الدين (فرع القاعدة في سوريا وينشط في محافظة إدلب)، وتنظيم (داعش)”، وأن التنظيمين “وصلا مؤخراً وتمركزا في مزارع ضمن قرى الغربية”، الأمر الذي نفاه وجهاء المنطقة.
وكانت مصادر محلية، أشارت إلى وصول حشود عسكرية لقوات النظام إلى منطقة الضاحية جنوب غرب مدينة درعا، وتوزعت تلك العناصر في المباني والمدارس بالمنطقة.



وتزامن وصول الحشود العسكرية مع الحديث عن اجتماع بين الجنرال الروسي المسؤول في درعا من جهة، ووجهاء وقادة سابقين في الفصائل المحلية.
وتحدث الضابط الروسي المكلف بالملف الأمني والعسكري، عن انزعاج روسيا من حالة “الانفلات الأمني” في عموم محافظة درعا، وضرورة التهدئة وتسيير دوريات روسية.
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

للمتابعة الى الموقع الرجاء ايقاف مانع الاعلانات